بلدية طرابلس الغرب

Tripoli Cathedral and the Fiat centre in Tripoli

بلدية طرابلس الغرب تأسست في 7-12-1870م بناء على وثيقة تركية بدار المحفوظات التاريخية بطرابلس تنص على تأسيسها بهذا التاريخ وبموجب (فرمان) سلطاني صدر أتناء تولية علي رضا باشا الذي كلف الشيخ على القرقني أول رئيس لمجلسها (عميد البلدية) وقد بدأت تمارس الاختصاصات والصلاحيات المخولة لها سنة 1872م حتى الاحتلال الايطالي حيت في 28 يناير 1912م وبموجب مرسوم اضطره الجنرال كانيفا قائد الحملة الايطالية الغازية والحاكم العام لكل من طرابلس وبرقة والذي يقضي بحل المجلس البلدي السابق وإسناد إدارة البلدية إلى ثلاث أعضاء. وفي إطار تنظيم البلدية فقد أنشئت عام 1924م إدارة جديدة لبلدية طرابلس تختص بتنظيم مدينة طرابلس الجديدة خارج صور المدينة القديمة وتم تكوين أجهزة رئيسية حديثة، للخدمات، وخزانات للمياه كما تم شق وتعبيد طرق جديدة وإقامة مبنى جديد لبلدية طرابلس كمقر لها سنة 1924م كما اصدر قرار بإنشاء مقر جديد لإدارة البلدية ومركز المحافظة ومكاتب البريد تحت رقم 273 بتاريخ 17 أغسطس 1938م مصادق عليه تحت رقم 30949 بتاريخ 31 أكتوبر سنة 1938م وكان ذلك المقر بميدان ( الكاتدرائية) ( ميدان الجزائر) حاليا، بمحلة ميزران وأنشأت فندقا وجهازا، ومن بين رؤساء بلدية طرابلس تأسيسها في سنة 1870م إلى 1972م الأخ/ على القرقني، محمود فائز، مصطفى نجاتي، على فهمى، خليل فيض، أحمد مارية، أحمد النائب، محمود فوزي الخوجة، أحمد قرجي، محمد الصديق المزعفر، أحمد ميزران، حسن باشا القره مائلي(1886-1911)م، الطاهر القره مائلي، مصطفى بن زكري، عبد العزيز الزقلعي، الطاهر القره مائلي، محمود الخوجة، على جمعة المزوغي، أبوبكر الزقلعي، عبد المجيد القعود(1971- 1972)م،

كما تم بناء فندق كبير يتبع البلدية المعروف اليوم بالفندق الكبير، ثم تم الشروع في إقامة نظام للبناء بالمدينة عن طريق تكوين جهاز إداري يضم عدة مكاتب وأقسام مختلفة. إلى جانب مكتب النفوس والأحوال المدنية وذلك بمقتضي مرسوم ملكي ايطالي بتاريخ 6-2-1913م بشان نظام الأحوال المدنية بطرابلس ويشغل مبنى البلدية حاليا اللجنة الشعبية لشعبية طرابلس، وأمانة المؤتمر واللجنة الشعبية لمؤتمر الساحة الخضراء،

البيـوت في المحلة يطلق عليها الحوش العربي حيث له باب خارجي كبير يحمل (طقطاقة) محل الجرس حاليا يطرق بها الباب من الخارج وعادة ما تأخذ شكل يد مقبوضة أو خميسة ويثبت أحد طرفي الباب بقضيب معدني سميك يطلق عليه ( الغانجو) أحد أطرافه مثبت بالحائط المجاور لضفة الباب والطرف الاخر متحرك ويثبت على حلقة دائرية مثبتة بالباب، ويقفل الباب من الداخل بواسطة قفل يسمى ( الساقطة). والحوش من الداخل يحتوى عددا من الغرف برسم الإيجار ( الكرى) تفتح على فناء مكشوف يعرف بــ ( وسط الحوش) لتوفير الهواء النقي دون الحاجة إلى نوافذ مطلة على الشارع حيت كل عائلة تقوم باستئجار غرفة ( دار)  للإقامة بها مقابل إيجار شهري يقدر بقيمة 20 قرشا تقريبا وكان كل بيت يضم  ما بين ثلاثة إلى خمسة عائلات بعدد الغرف ( الديار ) والحمام الذي يسمى (بيت الأدب) والمطبخ وهما مشتركان لإفراد عائلات الحوش وأحيانا يكون المقيم عريس جديد أو زوجة صغيرة أو يغلب على طابعها الاستحياء ( الحشم ) فيتم  الطبخ بنفس الغرفة ( الدار) التي تحوي مصطبة خشبية تكون مزخرفة أحيانا تسمى ( السدة أو الناموسية ) وتكون بركن الدار يستعملها شخصان بمثابة سرير للنوم أما الفراغ القائم تحتها فيطلق عليه الخزانة والتي تستخدم لتخزين المواد التموينية وإغراض وأواني الطبخ، وكان يثبت فوق كل مدخل غرفة نعل حصان أو قرن غزال أو ذيل سمكة (حوته) أو خميسه ومعظمها توارثها أهالي المحلة من العائلات اليهودية التي كانت مقيمة بالمدينة القديمة ( الحارة) وكان الاعتقاد بأنها تبعد عنهم العين والحسد والشؤم والنحس.

بئر عربي للرى بسوق الجمعة _أخدت من مدونة خالد بشر

الآبــار البدائية تناثرت لري البساتين والأراضي الزراعية التي كانت بكثرة على مساحة أراضي المحلة والتي كانت تحتوي على جميع أنواع أشجار الفواكه والموالح وكانت مواقعها في شارع ابومشماشة وشارع ميزران وشارع النصر وشارع البلدية وغيرها وكانت تروي مزروعاتها وأشجارها من هذه الآبار التي وصلت إلى أكثر من ثمانية ألاف بئر في طرابلس وما جاورها تقريبا وربما أكثر من ذلك، وكانت الآبار تسيير بواسطة ثور صبور كل النهار صاعدا وهابطا منخفض صغير يطلق عليه ( المُجر) ملقيا بوعاء جلدي فارغ يسمى ( الدلو )في أعماق البئر ليعود إلى السطح مملوءاً بالماء يسكبه في جابية صغيرة تسمى ( الميدة ) وقناتها إلى الجابية الكبيرة التي تسمى ( الساروط ) والتي ينقل عن طريقها الماء إلى الجابية الكبيرة التي توزع الماء إلى ( الفحل ) الساقية التي توزع الماء إلى مربعات صغيرة من الأرض المزروعة تسمى ( الجدولة ) ويكون الوعاء الجلدي في شكل قمع مغلق عند نهايته الضيقة يرخى بواسطة حبال تدار على بكرات خشبية إلى أعمدة حجرية متدرجة يصل ارتفاعها تسعة أو عشرة أقدام تسمى ( الجناح).

ومازال للحديث بقية نواصله في تدوينه أخرى من بلادي زين على زين …

About these ads

~ بواسطة darkanis على نوفمبر 24, 2009.

5 تعليقات to “بلدية طرابلس الغرب”

  1. السلام عليكم
    شكرا و أرجو إبلاغنا بالمراجع
    تحياتي

  2. نحن في الخدمة دائما،
    المصدر: كتاب محلة ميزران، يمكنك شرائه بعشرة دننانير من مكتبة الفرجاني بشارع ميزران، فأنا اشتريته من هناك، تأكد من المعلومات وإن كان هناك مصدر اخر أخبرنا به،،،
    شكرا وارجو زيارتك دائماً

  3. الاخوة بلدية طرابلس قسم التخطيط العمرانى تحية طيبة
    انا اتساءل وكلى امل ان ياتينى رد من بلدية طربلس المؤقرة عن ما هو مصير سكان الهضبة الخضرء مؤتمر القدس الشمالى هل هم ضمن مرحلة التطوير العمرانى و التى بدا بمنطقة الهضبة الشرقية و التى لم تستكمل حتى الان ؟. علما باننى اسكن فى بيت لا تقل مساحة ارضه عن 500م مربع. وهل المساحات التى تزيد على مساحتها على 500 م مربعا هى ضمن التطوير العمرانى؟
    و لكم جزيل الشكر
    و السلام عليكم و رحمة الله

  4. اتمني من الله عز وجل ان تكون الجمهورية الليبية حكومة وشعب \
    متماسكة ويد واحدة لبناء الجسد الحقيقي للدولة الجديدة

    معلش احنا اليوم بنزرع وغدا اولادنا بحصدو

    الي الاخوة في قسم التخطيط العمراني ببلدية طرابلس العظيمة
    اتقو الله باهل طرابلس واوتوصو بهم خيرا
    التخطيط العمراني هو العمود الفقري
    لعروسه ليبيا طرابلس الحبيبة فهي امــانة في اعناقكم

    تحية لكل ايدي الخير التي ساعدت في رفع الظلم عن شعب ليبيا العظيم

    مهندس اول تخطيط حضري
    يوسف شعبان
    بلدية المنطقة الغربية – الامارات

  5. طرابلس انحبك

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s

 
Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

%d bloggers like this: